En
وزارة المالية توقع اتفاقيتي دعم مشروعين بتمويل من البنك الدولي

ضمن مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل F4J وقعت وزارة المالية الفلسطينية اتفاقيتين لدعم وتمويل مشاريع واعدة في الضفة الغربية

جرى اليوم الاثنين في مقر وزراء المالية الفلسطينية بمدينة رام الله، توقيع اتفاقيات منح مالية لصالح مشروعين استراتيجيين واعدين في الضفة الغربية في مجال تكتولوجيا الاتصالات والمعلومات ومجال الصناعات البلاستيكية. يأتي هذا الدعم والتمويل من خلال مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل F4J المنفذ من قبل DAI والممول من قبل البنك الدولي لصالح وزارة المالية الفلسطينية.


سيعمل المشروع الأول على تزويد خدمات الإنترنت والاتصال عريض النطاق فائق السرعة من خلال انشاء بنية تحتية لشبكة الألياف الضوئية لاكثر من 30 مواقع ريفي في محافظتي جنين وطوباس. في إطار مشروع التوسعة المقترح، سيعمل المشروع على خلق ما يزيد عن 200 فرصة عمل جديدة بشكل مباشر وغير مباشر.

اما المشروع الثاني والذي يأتي في اطار الصناعات البلاستيكية، سيعمل على توفير حلول مبتكرة وجديدة في مجال تغليف أنواع مختلفة من المنتجات البلاستيكية لمصنعي الأغذية والمشروبات والمنظفات.والجدير ذكره أن هذا المشروع تقوده وتملكه مجموعة من النساء الرياديات حيث تشكل نسبة ملكية النساء في المشروع حوالي 37 ٪. من المتوقع أن يخلق المشروع ما يزيد عن 80 فرصة عمل جديدة مستدامة.

وأعربت ليلى صبيح اغريب، مدير عام العلاقات الدولية والمشاريع في وزارة المالية الفلسطينية، عن تقديرها للجهود المبذولة في اطار دعم مشاريع اقتصادية استراتيجية وخاصة المشاريع التي تقودها نساء فلسطينيات، حيث ستعود هذه المشاريع بالنفع على الاقتصاد الفلسطينيي في العديد من المجالات الاقتصادية والاجتماعية، معربة عن ثقتها بمواصلة تقديم هذا الدعم خلال السنوات القادمة.

 

ومن جانبه أشار مازن أسعد، مدير مشروع التمويل بهدف خلق فرص عمل F4J، الى مواصلة المشروع دعمه الاقتصادي والمالي للمشاريع الواعدة، وخاصة المشاريع التي تستهدف مناطق مهمشة، حيث أكد على ضرورة الحرص على تقديم هذا الدعم لمستحقيه والعمل بشكل متواصل للمساهمة في دعم المشاريع فنيا دون كلل او ملل والتركيز بالشكل الاكبر على المشاريع الاستراتيجية التي تخلق اكبر عدد من فرص العمل المستدامة في اوساط الشباب الفلسطيني وتعمل على تمكين سكان المناطق الريفية والمهمشة.

-انتهى-

FAQ